الرئيسية / تجارب و افكار د. نجيب الرفاعي / أعز وأغلى ماتملك( الوقت ) (6)

أعز وأغلى ماتملك( الوقت ) (6)

نكمل حديثنا عن الوقت مع خطوات عمليه للإستفاده من فهدفنا التطبيق فبتالطبيق وحده تحصل على الثمره

خطوات عمليه للإستفاده من الوقت

خطوات عملية للاستفادة من الوقت

الخطوة الأولى : أدرك أهمية وقتك ..
إن الذين لا يدركون أهمية أوقاتهم هم أكثر الناس تضييعاً لها , وإلا فلم يحافظ على وقته من لم يعلم قيمته ؟!! ولذلك فإننا ننصح بعدة نصائح في هذه المجال لإدراك أهمية ما لديك من وقت .. فتعالى معي :-
-وقت الفراغ هو خرافة وضعها الفارغون فلا تردد هذه اللفظة ولا تستعملها فإنه لا فراغ إلا عند التافهين .

– قال الحسن – رحمه الله –: أدركت أقواماً كان أحدهم أشح على عمره ووقته منه على درهمه وديناره .

-إن كل دقيقة تمر بك تستطيع من خلالها أن تعبد الله أو تذكره أو تسبحه أو تشكره أو تؤدي خدمة للمسلمين أو تأمر بمعروف أو تنهى عن منكر أو تعلم خيراً .. فكم تساوي هذه الدقيقة إذن ؟؟؟

– هناك معادلة بديهية ينبغي إدراكها وهي أنه لا قيمة للوقت عند الفارغين ولا قيمة للفارغين في الحياة وبين الناس ..

-الغربيون يثمنون أوقاتهم ودقائقهم وساعاتهم بمقياس الدولار واليورو .. ونحن نقيس ساعاتنا .. برضا الله سبحانه عنا في عبادة أو جهاد أو كسب حلال ..

إن ساعة من وقتك تستطيع فيها أن تمسح عبرة يتيم أو تعين عاجزاً أو تغيث ملهوفا ..كم تساوي بمقياس البشر .. وكما تساوي بمقياس الآخرة ؟؟

– عاشر وخالط الذين يهتمون بأوقاتهم كي تصيبك العدوى .. وإياك والفارغين .. وابحث عن دواء يمنع عدواهم ..

-اذكر دائماً أن أهل الجنة لا يندمون على شئ ندمهم على ساعة لم يطيعوا الله فيها .. وأن ركعتين مما نستقل عن صلاتنا أحب إلى أهل القبور من دنيانا وما فيها .. فهل نغنم الفرصة قبل ضياعها ؟!!

– ما من العلماء والصالحين أحد إلا وهو حريص على كل دقيقة من وقته وما من الجهال والمذنبين أحد إلا وهو مضيع لأوقاته .. فتدبر !!! .

الخطوة الثانية : قف وقفة حزم :

كثير ممن تضيع أوقاتهم بغير فائدة هم أناس غير حازمين , وفي كثير من الأحيان مترددون , لا يستطيعون أخذ القرارات ولا إصلاح الخطأ من حياتهم وذلك من أكبر الأسباب التي تؤثر في ذهاب الأوقات وضياعها ..

ولذلك فعليك بإمعان النظر في النصائح الآتية :

-قف مع نفسك وقفة تدبر فيها قول الله تعالى: ‘وأن ليس للإنسان إلى ما سعى’ …
– رتب أهدافك … أهداف حياتك عموماً ثم أهدافك المرحلية ثم أهدافك القريبة جداً واجعلها لا تغيب عنك أبداً .. ستشعر بالفارق الكبير .. إن الذي لا يدرى إلى أين يسير سينتهي حتماً إلى نقطة ………….

– بعد تدوينك لأهدافك بوضوح ينبغي لك أن تسأل نفسك في كل عمل تقوم به .. هل هذا العمل يقربني من أهدافي أو يباعدني عنها أم يقف بي فلا يقربني ولا يباعدني أم أنه ربما يقربني وربما لا .. وعليك ألا تقدم على ذلك العمل إلا إذا وجدته يقربك من هدفك ..

– سئل أحد الإداريين الناجحين : ما الذي يمنع الناس عن النجاح ؟ فأجاب : الأهداف غير الواضحة .

– ليس عيباً مطلقاً أن تكتب أهدافك بخط واضح وتعلقها على جدار الغرفة أو أن تحملها في كارت واضحة في حقيبة يدك .. وأن تتدبرها كل وقت ..

– ركز على أهم الأعمال التي تنتج النتائج المرغوبة واترك الأعمال التي ربما تنتج وربما لا تنتج .. وبعبارة أوضح أهمل من الأعمال قليل الفائدة ..

– حاول أن تستعمل الكتابة في إنجاز الأشياء وتذكرها فإن ذلك يباعد عنك القلق والهم وسوف تستطيع أن تنام بعمق إذا كانت واجباتك مدونة .

– المفكرة اليومية وسيلة ناجحة ولكنها تحتاج إلى أناس يقظين !!

– إياك أن تكتب برنامجاً يومياً تستغرق في كتابته ساعة ثم تنساه في مكان ما !!! .

– إذا وضعت لنفسك جدولاً للعمل والاستفادة بالأوقات فأعط فرصة للتعديل فيه عند الحاجة .

– لا تثقل على نفسك أثناء وضعك لجداولك ولا تكن مثالياً أكثر من اللازم وحاول أن تقترب من الواقع لتقترب من النجاح .
-ابتكر لنفسك خطة للاستفادة بأوقاتك بأقصى قدر ممكن ولتكن خطتك شاملة لجميع أولوياتك واهتماماتك .
– حدد موعداً لإنهاء الواجبات المطلوبة منك , وكذلك حدد موعداً لما تطلبه من الآخرين .
– لابد أن تحتوي خطتك وقتاً للراحة والرياضة والترفيه فإنها أوقات دافعة للنجاح والإنجاز .. وليست أوقاتاً للفراغ

قواعد ادارة الوقت :ـ

*دائما فكر فى كيف ولا تفكر فى لماذا ( فكر فى شلون ولاتفكر فى ليش ) أو بالمصرى فكر فى إزاى ولاتفكر فى ليه : ـ هذا أخى الحبيب ليس لغزا وإنما هو أن من أراد أن يستغل وقته بفاعليه عليه دائما ان يفكر فى كيف يحقق ما يريد وليس فى البكاء والندم لماذا حصل لى هذا ، فمثلاالطالب الذى رسب فى الإمتحان ، يجب عليه أن لايسأل نفسه ليه حصل ذلك وإنما يفكر كيف يحقق النجاح ، لأن الحزن والبكاء على الزمن الفائت تضييع للزمن الحاضر(د / نجيب الرفاعى) .

*يقول الرسول اللهم بارك لأمتى فى بكورها : ـ وجد العلماء أن مخ الإنسان يفرز ثلاث أنواع من الموجات إحداها يسمى بموجه ألفا البعض يقول أن ما ينشط هذه الموجه الموسيقى ولكن أنا أعتقد ومن خلال علمى السابق ( الكلام للدكتور نجيب الرفاعى) أنا هذه الموجه تنشط بفعل غاز الأزوون الذى يكون منتشر فى الصباح تقريبا بعد صلاه الفجر بنصف ساعه ، هذه الموجه مسئوله عن الإبداع ، حتى وإن لم تكتشف هذه فيكفينى مقوله الرسول اللهم بارك لامتى فى بكورها
ــــــــــــــــــ .. ـــــــــــــــ .. ـــــــــــــــــ
*النقطه الثالثه وهى أن تتدرب على قول كلمة لا : ـ يقول سيدنا عمر بن الخطاب يعجبنى الرجل ان يقول لا بملء فيه ، نقول لا إذا دعونا للفوضى ، لا لرفقاء السوء أنا وقتى أغلى من أن اضيعه فى أشياء تافهه معكم ، لا لن أذهب معكم ، لا…. أنا لن أتصرف بهذه الطريقه فانا أحترم وقتى ، تقول …لا ….. وإعتذر بلطف) الى اللقاء القادم نكمل حديثنا عن الوقت

تحضير للطباعة أرسل هذا الخبر إنشاء ملفpdf من الخبر

عن الدكتور نجيب الرفاعي

الدكتور نجيب الرفاعي مؤسس و مدير عام مهارات للاستشارات و التدريب و الذي تأسس عام 1995 و يقدم دورات تخصصية في مجال تنمية الفرد و الاسرة

شاهد أيضاً

املأ الفراغ د.نجيب الرفاعي

تأملت نفسي فوجدت في يومي و ليلتي الكثير من الفراغات و اعني بالفراغ لحظات الصمت …