الرئيسية / الدورات الجماهرية / الممارس المتقدم / انت مسؤول عن قراراتك و بالتالي راحتك

انت مسؤول عن قراراتك و بالتالي راحتك

في دورة الممارس تجد الجواب على ” كيف اتخذ القرار المناسب لموضوع انا متردد به ؟ “ و من خلال خبرتي في ارشاد المتدربين في موضوع اتخاذ القرار المناسب و خاصة ان كان يبنى عليه مصلحة كبيرة او تغيير في حياتك احببت اليوم ان تقرأ معي هذه الفوائد حول موضوع القرار.
1- انا و انت و في كل يوم ندخل في منظومة متتابعة من القرارات الصغيرة و التي بمجموع هذه القرارات تتشكل حياتنا في اليوم ثم في الاسبوع ثم في السنة .. و هكذا كل لحظة تمر عليك !
2- لانك تأخذ هذه القرارات الصغيرة لوحدك و انت مسؤل عنها يترتب عليها مصلحتك الدنيوية و الاخروية قال تعالى ” فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره و من يعمل مثقال ذرة شرا يره ” و العمل لا يمكن ان يكون الا وقبله قرار هل اقوم بالعمل ام لا و بالتالي تنقسم الاعمال الى خير او شر و كذلك اعمال كبيرة و صغيرة و كلها انت مسؤل عنها و اخذت فيها القرار !
3- انت تختار ما تركز عليه سواء هذا الذي تركز عليه غير ايجابي  ام ايجابي هو بالتالي قرارك .
4- بعد هذه المقدمات اقترح عليك اليوم ان تتابع نفسك لحظة بلحظة على ماذا تركز عليه في الغالب ان كان خيرا استمر به و ان كان غير ذلك لم لا تبدأ بالتغيير و ترسل موجة التركيز الى الخير مرة اخرى . ما رأيك؟؟

 

عن الدكتور نجيب الرفاعي

الدكتور نجيب الرفاعي مؤسس و مدير عام مهارات للاستشارات و التدريب و الذي تأسس عام 1995 و يقدم دورات تخصصية في مجال تنمية الفرد و الاسرة

شاهد أيضاً

١١ خدعة نفسية عجيبة لجعل الناس يفعلون ما تريد!

١١خدعة نفسية عجيبة لجعل الناس يفعلون ما تريد! الكاتب: سامانثا لي و شانا ليبووتز ترجمة: …