الرئيسية / تجارب و افكار د. نجيب الرفاعي / انت من يصنع الفرق! بقلم د. نجيب الرفاعي

انت من يصنع الفرق! بقلم د. نجيب الرفاعي

 

 

لعلك تتساءل كما أتسائل : متى نتغير ؟؟ متى يتحول هذا العالم إلى الأمان ؟؟متى تعود امة الإسلام قوية كما وعد المصطفى صلى الله عليه و آله و سلم ؟ متى تعود القيادة و الريادة لهذا العالم الإسلامي ؟؟

وجدت الإجابة تخطر في ذهني أنت من يصنع الفرق !

فقلت نعم أنا ..و أنت ( للذكور )… و أنت ( للإناث ) …. نحن من يصنع الفرق و التغيير قادم للأحسن و الأفضل بأذن الله و السعيد فينا من شارك في صناعة الفرق و لو كان قليلا فهو عند الله كبير بل كبير جدا جدا !

ماذا اقصد بالفرق ؟

هل يحدث التغيير إن كان يومنا و غدنا ..هو .. هو… لا فرق فيه ؟

هل يحدث التغيير إن إذا كنا نعيش فقط لنعيش ؟ نعيش لنأكل و نسهر و نلعب ؟ هكذا دون إن نحدث إي تغيير في حياتنا أو حياة الآخرين ؟

الفرق إذا هو مقارنة بين حالتين..بينهما فرق! مثلا ” مبنى طويل و مبنى صغير ” ..و هنا تتساءل من أحدث الفرق ( طول المبنى مقارن بالصغير ) فتقول المهندس و البناء و فريق العمل .. الخ

أنا شخصيا أتوقع إن يكون هناك فرقا كبيرا بين امة الإسلام الآن و امة الإسلام بعد 70 سنه!

ستكون بأذن الله امة منتصرة .. متفائلة .. عاملة ..بيدها صناعة الحضارة الحقيقية !!

هل جاء هذا الفرق دون عمل ؟؟ ترى من صنع الفرق و كسب الأجر ؟ سيكون لك اجر هذا الفرق إذا بدأت معي الآن بداية إن تنوي المشاركة في صناعة الفرق ..

و هنا يأتي السؤال الثاني : كيف أساهم في صناعة الفرق ؟

اقرأ الأفكار التي وردت إلى موقعك موقع مهارات ثم ساهم معنا بفكرة و لو كانت بسيطة ! و أرسلها الآن

اقرأ المزيد من المقالات تحت عنوان صناعة الفرق-اضغط هنا

عن الدكتور نجيب الرفاعي

الدكتور نجيب الرفاعي مؤسس و مدير عام مهارات للاستشارات و التدريب و الذي تأسس عام 1995 و يقدم دورات تخصصية في مجال تنمية الفرد و الاسرة

شاهد أيضاً

املأ الفراغ د.نجيب الرفاعي

تأملت نفسي فوجدت في يومي و ليلتي الكثير من الفراغات و اعني بالفراغ لحظات الصمت …

2 تعليقان

  1. Thanky Thanky for all this good iniotmarfon!